النجف تشهد اقامة الحفل التأبيني بالذكرى 11 لاستشهاد السيد محمد باقر الحكيم

عدد القراءات : 3139
النجف تشهد اقامة الحفل التأبيني بالذكرى 11 لاستشهاد السيد محمد باقر الحكيم

العراق/ النجف/ بلاد نيوز/ فراس الكرباسي/

اقيم في محافظة النجف، الحفل التأبيني بالذكرى السنوية الحادية عشر لرحيل السيد محمد باقر الحكيم واحياءا ليوم الشهيد العراقي.

وشارك في الحفل التأبيني السيد عمار الحكيم رئيس المجلس الاعلى الاسلامي العراقي ونائب ريس الجهورية السابق عادل عبد المهدي وقيادات المجلس الاعلى واعضاء في مجلس النواب ومجلس المحافظة وشخصيات علمائية والالاف المواطنين.

رئيس المجلس الاعلى الاسلامي العراقي السيد عمار الحكيم تقدم بالشكر لابناء تيار شهيد المحراب لنجاح الانتخابات البرلمانية وفوز ائتلاف المواطن .

وخاطب الحكيم الحاضرين بان الرجال تولد للصعاب وانتم فخر الرجال ورفعة الرأس وسنمضي لخدة الشعب والايفاء بالتزاماتنا ، نصركم الله بالانتخابات.

وكشف الحكيم بان كتلة المواطن هي الجهة الاولى المنتصرة في العراق " انتم الجهة السياسية الاولى في العراق لقد نصركم الله لانكم كنتم صادقين وواثقين ومتوكلين على الله والنصر ليس بجهودنا ومن الله ينصر من يشاء ويعز ويذل من يشاء ويرفع من يشاء" .

وتابع الحكيم "انكم لم تضعفوا من قلة الناصر ولم تضعفوا امام ارهاب الاعداء وجفاء الاصدقاء ولم تسيئوا لاحد ونصركم الله لانكم مع المواطن في كل المواطن وصدقتوا مع شعبكم وصدق شعبكم معكم".

جدد رئيس المجلس الاعلى الاسلامي العراقي السيد عمار الحكيم العهد مع ابناء الشعب العراقي بالوفاء والاخلاص للخط الذي رسمه شهيد المحراب وعزيز العراق قدس سرهما .

وقدم الحكيم شكرة لمن وصفهم بابناء وبنات شهيد المحراب الذين عملوا بتعريف شعبهم بالمشروع وماتحقق هو انتصار مؤسسي كبير فانكم حملتوا رؤية ومشروع لشعبكم ونحن مع شعبنا لما يريد ، ونحن مع ما تقوله صناديق الاقتراع وسنصفق له ونقبله. 

وشكر الحكيم المفوضية والمرجعية الدينية على وقفتها ودعمها ووضعها المعايير الصحيحة في حسن الاختيار في ان يهبوا ويقولوا كلمتهم وهذا هو عمل كبير قام به المراجع.

وجدد الحكيم العهد مع الله والشعب مع اتباعه بان يكون تيار شهيد المحراب من الاوفياء والمخلصين للخط الذي رسمه شهيد المحراب وعزيز العراق وان نقسم بدم الشهداء وان نبقى على العهد ونرسخ المنهج وننتصر للمشروع ونقسم بآهات عزيز العراق وسنبقى صادقين ولاتأخذنا لوم لائم وايادينا ستكون ممدودة للجميع .

القائمة البريدية

خدمة الاخبار العاجلة