جهودٌ استثنائيّة تُبذل لإنجاز بناية الحياة السابعة في بابل

عدد القراءات : 70
جهودٌ استثنائيّة تُبذل لإنجاز بناية الحياة السابعة في بابل

بلاد نيوز/ بابل/ أعلن قسمُ الصيانة والإنشاءات الهندسيّة في العتبة العبّاسية المقدّسة، أنّ ملاكاته العاملة في بناية الحياة السابعة في محافظة بابل لعلاج المصابين بكورونا، تبذل جهوداً استثنائيّة لإنجاز هذا المشروع ضمن توقيتاته المخطّط لها زمنيّاً وضمن مواصفاته الفنّية والطبّية، رغم الظروف الجوّية من ارتفاع درجات الحرارة أو قرب موقع العمل من ردهة حجر المصابين، إضافةً الى تأخّر وصول الموادّ التي يحتاجها المشروع بسبب الحظر الوقائيّ، فضلاً عن قلّة عدد الملاكات لكون أنّ القسم مكلّف بإنشاء بناياتٍ أُخَر في كلٍّ من محافظتَيْ بغداد والمثنّى.

هذا ما أكّده المهندسُ المقيم في المشروع عمار صلاح، مضيفاً: "أنّ أيّ عملٍ إذا كان مخطّطاً له تخطيطاً دقيقاً من ناحية التنفيذ وتوزيع الأعمال، فإنّ ذلك يضمن استمراره وتواصله، وهذا ما ترجمته ملاكاتنا في هذا المشروع أو في المشاريع الأُخَر، التي أصبحت لها خبرةٌ في تنفيذها".

موضّحاً: "أنّ الأعمال الجارية حاليّاً والموزّعة على أجزاء المشروع الثلاثة، الذي تبلغ مساحته الكلّية (3500) مترٍ مربّع، ويضمّ (98) غرفةً مفردة (سويت) إضافةً الى أكثر من (25) غرفةً تنوّعت بين الطبّية والإداريّة والخدميّة، كانت على النحو الآتي:

- الجزء الأوّل الذي تبلغ مساحته (800) مترٍ مربّع ويضمّ (42) غرفةً مفردة (سويت)، باشرنا بتثبيت مقاطع (السندويج بنل) للمجموعات الصحّية الخاصّة بغرفه، إضافةً الى بلوغ التسليكات الكهربائيّة ومنظومة الإنذار والحريق الى أكثر من 80%، مع تواصل الأعمال بتأسيس أنابيب الصرف الصحّي وتغليف الجدران بالقواطع العازلة، ووصولها الى مراحلها النهائيّة.

- الجزء الثاني الذي تبلغ مساحته كذلك (800) مترٍ مربّع ويضمّ (42) غرفة مفردة (سويت)، فإنّه يشهد أعمال البنى التحتيّة من ربط تسليك المجموعات الصحّية بخطوط النقل الرئيسة.

- أمّا الجزء الثالث الذي يحتوي على (14) غرفةً مفردة (سويت) و(20) غرفةً للأطبّاء والممرّضين والصيدليّة واستقبال المراجعين، إضافةً الى مجموعاتٍ صحّية ويُقام على مساحة (1100) مترٍ مربّع، فقد تمّ الانتهاء كلّياً من أعمال هيكله الحديديّ ووصول نسبة تثبيت جدرانه الى أكثر من 90%"./ انتهى.

متابعة: اسامة الزاملي

القائمة البريدية

خدمة الاخبار العاجلة