إمرأه موصليه تعبر عن رأيها بركضة طوريج وكيف ركضوا الشيعة في تحرير الموصل

عدد القراءات : 199
إمرأه موصليه  تعبر عن رأيها بركضة طوريج وكيف ركضوا الشيعة في تحرير الموصل

كربلاء المقدسة (بلاد نيوز - Bilad News) - تحرير: مهند العامري.

عبرت إمرأة موصلية عن رأيها برجال وفصائل الحشد الشعبي المقدس الشيعة عندما لبوا نداء المرجعية الرشيدة حين ركضوا  لنجدة اهالها وابناء جلدتها من براثم تنظيم (داعش) الإجرامي.

حيث كانت تشاهد الشيعه يركضون سابقاً عبر التلفاز من منطقة تدعى طويريج باتجاة سيد الشهداء (عليه السلام) في الركضة المعروفة عزاء ركضة طويريج قبل احتلال تنظيم داعش الموصل.

وكنت أقول حينها لزوجي هؤلاء أين كانوا يوم قتل الإمام الحسين (علية السلام) وبصراحه كنت أقولها بأستهزاء وأنا أعتذر من الشيعة كثيراً.

لقد شاهدت ركضة طويريج يوم ركضتم بين الايمن والايسر، وكانت الموصل طويريج، وليوث الحسين يركضون في أزقتها ويرددون نفس ذاك النداء( لبيك ياحسين ) قلت لزوجي قم على الشباك لنعتذر للحسين فرجال طويريج لايركضون عبثا./انتهى.

القائمة البريدية

خدمة الاخبار العاجلة